من نحن؟

يكلية جمعية الكشافة و المرشدات البولندية

الأشبال و الزهرات (6-10) أعوام يلعبون بمجموعاتهم.

 يلعب عالم الخيال دورا هاما في برنامج الشباب. ويتم إنجاز أي نوع من التعلم عن طريق اللعب.  يقسم الأعضاء ذوي الأعمار الصغيرة الى سداسي أشبال.  يتعلم الأطفال الاندماج مع مجموعة من الأصدقاء. يعلمهم الكبار الاعتماد على النفس وتحمل المسؤولية تدريجيا ولكن في الوقت نفسه يعمل الكبار على ضمان سلامة هؤلاء الأطفال من الناحية الجسدية والعاطفية والعقلية.

الكشاف المبتدىء (10-13) عام يتعلمون عن العالم و الناس من خلال الألعاب و المرح.

أهمية النظام الدوري هو النمو في هذا العمر. وهو نظام من ” الطلائع”  من فئة الشباب مما يسمح بمشاركة كاملة للجميع حيث يعمل كل عضو على تحقيق ذاته.  على رأس هذا النظام الدوري وجود مرافقين ذوي الخبرة –  قائد شاب (قائد الطليعة). الإطار الرمزي للكشافة والمرشدات هو اكتشاف العالم من حولهم ، والعمل في الهواء الطلق هو البيئة المفضلة لتلك الأنشطة.

لقادة المغامرين و الكشافة المغامرين (13-16 عام) يبحثون عن مكانهم في الحياة من خلال القيام بمشاريع مختلفة.

الشكل المميز لأنشطتنا للكشافين و القادة هو البحث . تبدأ الفرق مهامها في اكتشاف حكومات و سلطات جديدة و وجهة نظرهم الشخصية للعالم. يتعلمون المسؤولية من خلال تنفيذ المشاريع. القادة البالغين سيكون دورهم كداعمين و إعطاء النصائح.

الجوالة و المنجدات (16-20 عام) يساعدون اللآخرين, يتقنون مهاراتهم و يطورون قدراتهم.

معظم أنشطة هذه الفئة العمرية تجري على مستوى مجموعات الجوالة. قائد البالغين هو الأول بين الأنداد. ويتكون المركز من برنامج روفر من التجوال، والسفر، واكتشاف الذات، واكتشاف قيم وشخصية الآخر. رينجرز وروفرز يقومون بإعداد المشاريع الصعبة لأنفسهم. ينظمون رحلات جبلية ورحلات دولية. وهم يساهمون بفعالية في حماية البيئة وتنفيذ الخدمات للمجتمعات المحلية.